مشاركة

تنظيم مهنة المصور المتجول

كان يا ما كان في قديم الزمان في لبنان (9)

كان التنظيم الدقيق لكافة نواحي الحياة الهمّ الأساسي للمسؤولين في الماضي. فقد صدر في 19 شباط 1960 قانون بتنظيم مهنة المصور المتجول (الصورة). بحيث لا يجوز لأحد أن يتعاطى مهنة مصور شمسي متجول ما لم يكن حائزاً على الترخيص بذلك وأن يدفع رسم سنوي لقاء الرخصة قدره 25 ليرة لبنانية يدفع للبلدية التي أعطيت الرخصة في نطاقها.

كما حدد القانون أجهزة التصوير وحظر أن تكون دقيقة وتأخذ الصور من مسافة بعيدة، أو أن يأخذ المصور صوراً لها علاقة بالمناظر الحيوية والمطارات والتحصينات العسكرية وسواها ومستودعات المحروقات السائلة وتوزيعها والمنشآت العامة كالجسور الكبيرة والمعامل.

ويعاقب المخالف بغرامة نقدية من 5 ليرات إلى 100 ليرة وبالحبس من 8 أيام إلى 3 أشهر أو بإحدى هاتين العقوبتين.

كما يحظر على المصور المتجول أن يلتقط أو يعرض صور المارة دون رضاهم وفي حالة المخالفة تفرض غرامة حتى 500 ليرة وبالحبس حتى شهر أي أن الغرامة التي تفرض على من يصور المارة دون رضاهم هي أعلى من تلك المفروضة على من يصور أماكن مهمة وعسكرية.

طبعاً ذلك في الماضي أما اليوم فقد أصبح كل شيء شبه مباح من خلال الأقمار الاصطناعية والهواتف الذكية وغيرها.



أترك تعليق