مشاركة

 

اللبنانيون: تراجع الزواج وزيادة الطلاق

 

أدت التحولات التي شهدها لبنان سواء الاقتصادية منها حيث تراجعت المداخيل وفرص العمل وزادت الهجرة، وإجتماعياً حيث الإنفتاح وتشعب العلاقات وتبدل بعض المفاهيم الإجتماعية، وكذلك النزوح السوري وتأثيره الاجتماعي والعائلي، إلى تبدل في خيارات اللبناني من حيث تراجع حالات الزواج مقابل إرتفاع في حالات الطلاق. فقد تراجعت عقود الزواج من 40565 عقداً في العام 2009 إلى 39840 عقداً في العام 2018 أي بمقدار 725 عقداً ونسبة 1.78%. أما عقود الطلاق، فقد ارتفعت من 5957 عقداً في العام 2009 إلى 8678 عقداً في العام 2018 أي بإرتفاع بمقدار 2721 عقداً وبنسبة 45.6% وفقاً لما هو مبين في الجدول التالي.

المصدر: وزارة الداخلية والبلديات – المديرية العامة للأحوال الشخصية.

وفي قراءة تفصيلية للأرقام في الجدول أعلاه، نلاحظ ارتفاعاً نسبياً في نسبة عقود الطلاق من عقود الزواج في الفترة الممتدة من العام 2014-2018 بلغت 19.6% مقارنة بـ15.6% للفترة الممتدة ما بين الأعوام 2009-2013، كما هو مبين في الجدول أدناه.

وفي مقارنة أخرى لافتة بين العامين 1999 و2018، نلاحظ إرتفاعاً في عدد عقود الزواج بنسبة 22% فقط مقابل ارتفاع عقود الطلاق بنسبة 137% كما هو مبين في الرسم أدناه.

 



أترك تعليق