مشاركة

الانتخابات النيابية

في قضاء طرابلس 2018

 

 

جرت الانتخابات النيابية في العام 2018 وفق قانون جديد للانتخابات قسم لبنان إلى 15 دائرة انتخابية واعتمد النظام النسبي في احتساب النتائج بدلاً من النظام الأكثري الذي اعتمد في كل الانتخابات النيابية السابقة التي شهدها لبنان. وشكلت كل من أقضية طرابلس – المنية – الضنية دائرة الشمال الثانية.

اليوم ومع قبول المجلس الدستوري الطعن المقدم من المرشح الخاسر في لائحة الكرامة الوطنية طه ناجي (نال 4,152 صوتاً تفضيلياً) وإبطال نيابة ديما جمالي في لائحة المستقبل للشمال (نالت 2,066 صوتاً تفضيلياً)، كيف ستجري الأمور وما هي النصوص القانونية التي سترعى الأمر وما هو الواقع الانتخابي للقوى والأحزاب في طرابلس؟

في القانون

ستجرى الانتخابات وفقاً لنص المادة 43 من قانون انتخاب أعضاء مجلس النواب الرقم 44/2017 المتعلقة بالانتخابات الفرعية كما يلي:

  • "يجب أن تجرى الانتخابات خلال شهرين من تاريخ نشر قرار المجلس الدستوري القاضي بإبطال النيابة في الجريدة الرسمية."
  • "يجب أن تجرى هذه الانتخابات لملء المقعد الشاغر على مستوى الدائرة الصغرى وفقاً لنظام الاقتراع الأكثري  وللقانون السابق الرقم 25/2008."
  • " يشترك في عملية الاقتراع الناخبون المقيمون وغير المقيمين شرط ممارسة حقهم في الاقتراع على الأراضي اللبنانية."
  • "تدعى الهيئات الناخبة بمرسوم ينشر في الجريدة الرسمية وتكون المهلة بين تاريخ نشر هذا المرسوم وتاريخ الانتخاب 30 يوماً على الأقل."
  • "يقفل باب الترشح لهذه الانتخابات قبل 15 يوماً على الأقل من الموعد المحدد للانتخاب."

أحجام القوى السياسية والحزبية

في الانتخابات النيابية التي جرت في أيار 2018 دارت المنافسة الانتخابية بين 8 لوائح، 5 منها لم تصل إلى الحاصل الانتخابي الأول (13,310 أصوات) وبالتالي خرجت من المنافسة التي انحصرت بثلاث لوائح.

بلغ عدد الناخبين المسجلين في قضاء طرابلس 301,024 اقترع منهم 94,047 أي بنسبة 31.2% (وهي نسبة متدنية). واعتبرت 3,678 ورقة باطلة و1,654 ورقة بيضاء، أي أن العدد المعول عليه هو 90,369 صوتاً.

نالت اللوائح الـ 8 المتنافسة على مقاعد قضاء طرابلس الـ 8 الأصوات التالية:

  • تيار العزم (نجيب ميقاتي) 30,446 صوتاً، وفازت بأربعة مقاعد.
  • المستقبل للشمال (تيار المستقبل) 26,620 صوتاً، وفازت بثلاثة مقاعد.
  • الكرامة الوطنية (فيصل كرامي) 16,396 صوتاً، وفازت بمقعد واحد.

لبنان السيادة (أشرف ريفي) 7,986 صوتاً.

أما بالنسبة لما درجنا على تسميته مجتمع مدني، فجاءت النتائج كما يلي:

القرار المستقل (تيارات وجمعيات أهلية) 3,307 أصوات.

كلنا وطني (تيارات وجمعيات أهلية) 2,274 صوتاً.

قرار الشعب (تيارات وجمعيات أهلية) 1,292 صوتاً.

المجتمع المدني المستقل (تيارات وجمعيات أهلية) 394 صوتاً.

واستناداً إلى هذه الأرقام، يأتي السؤال هل سيخوض الرئيس نجيب ميقاتي الانتخابات بوجه تيار المستقبل أو بالتعاون معه. وهل تشكل هذه الانتخابات فرصة لتيار المستقبل لتعزيز قوته وخوض الانتخابات مستقلاً عن الآخرين إذا اضطر إلى ذلك. وبالتالي، فإن القرار في التحالفات أو عدمها هو الذي سيحسم نتيجة الانتخابات خلال الشهرين القادمين ويحدد لمن سيكون المقعد السني الخامس في المدينة.



أترك تعليق