مشاركة

رحبة هي من كبرى البلديات الأرثوذكسية في محافظة عكار، دارت الانتخابات البلدية فيها بين لائحتين يترأس كل منها شخصية تتمتع بقوة مالية وسياسية. وكان الحزب الشيوعي اللبناني طرفها الأقوى من خلال أمينه العام الجديد حنا غريب ابن بلدة رحبة حيث كان الفوز من نصيب اللائحة التي دعمها.

انتخابات العام 2010

في انتخابات العام 2010 لم تشهد الانتخابات البلدية منافسة بل كانت أشبه بالتزكية إذ تشكلت لائحة برعاية رئيس الحكومة السابق عصام فارس برئاسة مدير أعماله رئيس البلدية منذ العام 1998 سجيع عطيه ضمت ممثلين عن التيار الوطني الحر وحزب الكتائب والحزب الشيوعي والحزب القومي في مواجهة عدد من المرشحين المنفردين الذين خاضوا الانتخابات لاعتبارات عائلية. وقد فازت اللائحة بكاملها وحصلت على ما متوسطه 1,250 صوتاً أي بنسبة 62% من المقترعين. 

انتخابات العام 2016

في انتخابات العام 2016 تحول المشهد من شبه التزكية في العام 2010 إلى معركة شديدة نتيجة تبدل موقف وخيارات الحزب الشيوعي اللبناني إذ قرر خوض المعركة في  وجه لائحة سجيع عطية والأحزاب والقوى التي تدعمه فكانت لائحتان:

- «لائحة رحبة» برئاسة رجل الأعمال ورئيس البلدية سجيع عطيه والمدعومة من التيار الوطني الحر وحزب الكتائب والحزب السوري القومي ونائب رئيس الحكومة السابق عصام فارس. 

- «لائحة المصالحة والإنماء» برئاسة رجل الأعمال فادي بربر المدعومة من الحزب الشيوعي اللبناني ومناصرين للحزب السوري القومي الاجتماعي والنائب السابق عبدالله حنا وقد فازت لائحة المصالحة والإنماء بكامل المقاعد.

 



أترك تعليق