مشاركة

 لكنّ غزو الثقافة الغربية لنسيجنا الاجتماعي ساهم في التأثير على الذوق الفني والموسيقي لأجيال اليوم نائيًا بها عن غنى وعظمة الإرث الفني لفيروز والرحابنة. في محاولةٍ لتعريف الأولاد إلى روّاد الفنّ في لبنان وإلى نوعٍ موسيقي يجمع العبقرية بالحس الإنساني والوطني، عمدت د. سناء علي الحركه إلى الإضاءة على حياة فيروز ومسيرتها الفنية من خلال قصّة ذكيّة تتكشّف أحداثها بسلاسة وأناقة  في كتاب يتوجّه إلى الأولاد بين 8 و14 عامًا من العمر. الكتاب صادر عن جمعية الإنماء الإجتماعي والثقافي (إنماء). هو يحمل العنوان "نجمة من بلادي" ويشكّل جزءًا من "سلسلة النحلة"، كما أنّه يحوي قرصًا مدمجاً يمكّن الأولاد من الاستماع إلى خامة صوت د.سناء علي الحركه المتفرّدة وهي تسرد القصّة. "نجمة من بلادي" كتابٌ كفيلٌ بتعريف الأولاد إلى عمالقة الفنّ والثقافة في بلادهم وإلى تهذيب وصقل حسّهم الموسيقي. 



أترك تعليق