مشاركة

أعداد الاناث:
وصل عدد اللبنانيين الذين يحملون الجنسية اللبنانية في بداية العام الحالي 2015 إلى 5,135,338  مواطناً، يتوزعون :مناصفة بين الإناث والذكور: 
-    2,564,372 أنثى أي بنسبة 50%  
-    2,570,966 ذكراً أي بنسبة 50% 

وبلغ متوسط عدد الولادات سنوياً خلال السنوات الخمس الماضية (2010-2014) 100,045 ولادة توزعت :
-    48,930 ولادة أنثى أي بنسبة 49 % 
-     51,115 ولادة ذكر أي بنسبة 51%
أي أن عدد ولادات الإناث هو اقل من عدد ولادات الذكور بخلاف ما هو شائع .

أما الوفيات فقد بلغ متوسط عدد حالات الوفيات سنوياً خلال السنوات الخمس الماضية (2010-2014) 24,968 حالة وفاة توزعت:
-    11,363 وفاة أنثى أي بنسبة 45.5%
-    13,605 وفاة ذكر أي بنسبة 54.5%

واستناداً إلى هذه الأرقام فإن اللبنانيين يتزايدون سنوياً بمقدار 75,077 نسمة منهم 37,567 أنثى أي بنسبة 50% و37,510 ذكراً أي بنسبة 50%.

الإناث في المدارس:
وصل عدد التلاميذ في مرحلة التعليم ما قبل الجامعي للعام الدارسي 2012-2013 إلى 975,695 تلميذاً وتلميذة ويصل عدد الإناث من بينهم إلى 488,659 تلميذة أي ما يشكل نسبة 50%. وتبعاً لقطاع التعليم فان الإناث يشكلن نسبة 53.3% من الطلاب في التعليم الرسمي، ونسبة 48% من الطلاب في التعليم الخاص المجاني، ونسبة  48.5% من الطلاب في التعليم الخاص غير المجاني.

الإناث في الجامعات:
تشكل الإناث نسبة 54.4% من الطلاب في التعليم الجامعي في العام الدراسي 2012-2013 اذ بلغ عددهن 104,213 طالبة من مجموع الطلاب الذين وصل عددهم إلى 191,788 طالباً. ويختلف هذا التوزع تبعاً للجامعات. ففي الجامعة اللبنانية تصل نسبة  الأثاث إلى 66%، وتنخفض في جامعة بيروت العربية إلى 42.8%، وتبلغ النسبة في الجامعة الأميركية 50.6%، وفي الجامعة اليسوعية 63.2%، وتنخفض هذه النسبة في جامعة سيدة اللويزة إلى 38%.

أما عدد خريجي الجامعات فقد وصل عددهم إلى 32,070 طالباً تشكل الإناث منهم نسبة 57.6%. وفي الجامعة اللبنانية تصل الإناث المتخرجات إلى 71%، وفي الجامعة الأميركية (51%)، وفي اليسوعية نسبة 67%.

الإناث في سوق العمل:
لا تزال نسبة مشاركة الإناث في سوق العمل خجولة، فالنساء العاملات لا يشكلن سوى نسبة 25% من حجم القوى العاملة أي نحو 325 ألف عاملة (يقدر إجمالي عدد اليد العاملة بحوالي 1.3 مليون عامل) وارتفعت هذه النسبة خلال العقود الماضية إذ كانت في العام 1970 نسبة 13% فقط من حجم اليد العاملة، وتختلف هذه النسبة بين مهنة وأخرى:
في التعليم، وهي المهنة التي تضم اكبر نسبة من النساء العاملات، إذ وصل عددهن في العام 2013 إلى 72,380 أنثى أي ما يمثل نسبة 76.6% من إجمالي العاملين في التعليم ما قبل الجامعي. وفي مقارنة مع العام 2003 فقد بلغ  عددهن حينها 59,860 أنثى ويشكلن نسبة 71 % من إجمالي المعلمين.

وفي مرحلة التعليم الجامعي بلغ عدد الإناث 7,607 أستاذة ما يشكل نسبة  37.8% من اساتذة التعليم العالي. أما في العام 2003 فقد بلغ عددهن 3,226 أستاذة وشكلن نسبة 28.8%.

القطاع المصرفي:
ترتفع نسبة النساء العاملات في القطاع المصرفي سنة بعد أخرى فقد وصلت النسبة في العام 2013 إلى 45.9% أي 10,630 عاملة في مجموع العاملين البالغ عددهم 23,136. بينما في العام 1996 كانت النسبة 39% وارتفعت في العام 2002 إلى 42.7% وهذا المنحنى  التصاعدي يشير أن النساء قد يشكلن النسبة الأعلى من العاملين في القطاع المصرفي في السنوات والعقود القادمة.

القطاع الصناعي:
في غياب الإحصاءات الدقيقة حول عدد العاملين في القطاع الصناعي ونسبة النساء بينهم فان بعض الدراسات تقدر نسبة النساء العاملات في القطاع الصناعي بـ 15% من إجمالي العاملين في القطاع.

القطاع الزراعي:
تشكّل الإناث نسبة 35% من العاملين في القطاع الزراعي، وهناك نسبة كبيرة من العاملات هن يد عاملة عائلية.

المهندسون:
تشكّل الإناث نسبة 11% من المهندسين المسجلين في نقابتي المهندسين في بيروت وطرابلس.

الأطباء:
تشكّل النساء الطبيبات نسبة 27% من الأطباء في لبنان، في حين أن هذه النسبة لم تكن سوى 12% في العام 1973.

الصيادلة:
إرتفعت نسبة النساء العاملات في مهنة الصيدلة خلال السنوات الماضية ووصلت في العام 2013 إلى نحو 39% من مجموع العاملات.

المحامون: 
سنة بعد أخرى ترتفع نسبة الإناث في نقابتي المحامين في بيروت والشمال وقد وصلت النسبة إلى 28% في العام 2013 مقارنة بـ 24% في العام 2003. مع الإشارة إلى أن عدد المحامين في النقابتين بلغ نحو 8,900  محام.

القضاء:
القضاء هو واحد من مؤسسات الدولة التي أخذت نسبة النساء العاملات ترتفع فيه خلال السنوات الماضية فمن أعداد محدودة في العقود الماضية إلى المئات في السنوات الماضية. وحالياً تشكل النساء نسبة 36 % من العاملين في السلك القضائي.

في الفئة الأولى:
 يصل عدد الإناث في مناصب الفئة الأولى حالياً إلى 18 امرأة من مجموع  مناصب الفئة  الأولى التي تصل إلى 160 منصباً أي بنسبة 11.2%. انظر جدول رقم 1

السياسة:
موقع النساء في السياسة لا يزال متواضعاً فمنذ الاستقلال حتى اليوم فقط 10 إناث تمكنّ من الوصول إلى مجلس النواب وبعضهن وصلن لأنهن زوجة أو إبنة احد السياسيين. وأول امرأة  وصلت إلى مجلس النواب كانت ميرنا البستاني في العام 1963 خلفاً لوالدها. أما في الوزارة فقد سجل أول دخول لها في العام 2004 أي بعد 40 سنة على دخولها النيابة. وقد وصل عدد النساء اللواتي وصلن إلى الوزارة 7 نساء فقط.

وحالياً (في العام 2015) يوجد إمرأة واحدة في الحكومة من بين 24 وزيراً أي بنسبة 4.1%، وفي مجلس النواب يوجد أربع نساء من بين 128 نائباً أي بنسبة 3.1%.

والنساء السبع  اللواتي وصلن إلى الوزارة هن:

- حكومة الرئيس عمر كرامي في عهد الرئيس إميل لحّود في العام 2004 وحتى العام 2005:
    ليلى الصلح حمادة (سنيّة) ـ وزيرة الصناعة.
    وفاء الضيقة حمزة (شيعية ) ـ وزيرة دولة.

- حكومة الرئيس فؤاد السنيورة في عهد الرئيس إميل لحّود في العام 2005 وحتى العام 2008:
    نايلة معوّض (مارونية) ـ وزيرة الشؤون الإجتماعية.

- حكومة الرئيس فؤاد السنيورة في عهد الرئيس ميشال سليمان في العام 2008 وحتى العام 2011:
    بهيّة الحريري (سنيّة) ـ وزيرة التربية والتعليم العالي.

- حكومة الرئيس سعد الحريري في عهد الرئيس ميشال سليمان في العام 2009 وحتى العام 2011:
    ريّا حفار (سنيّة) ـ وزيرة المالية.
    منى عفيش (روم أرثوذكس) ـ وزيرة دولة.

- حكومة الرئيس تمام سلام في عهد الرئيس ميشال سليمان في العام 2014:
    أليس شبطيني (مارونية)ـ وزيرة شؤون المهجّرين.

والنساء العشر اللواتي وصلن إلى النيابة هن:

1-    ميرنا البستاني (مارونية) وفازت في انتخابات فرعية في العام 1963 عن دائرة الشوف 
2-    مهى الخوري اسعد (مارونية) وفازت في انتخابات العام 1992 عن دائرة جبيل.
3-    نهاد سعيد (مارونية) وفازت في انتخاب العام 1996 عن دائرة جبيل.
4-    نائلة معوض (مارونية) وفازت في انتخابات الأعوام 1991 (بالتعيين)-1992-1996-2000-2005 عن دائرة زغرتا.
5-    بهية الحريري (سنية) وفازت في انتخابات الأعوام 1992-1996-2000-2005-2009 عن دائرة مدينة صيدا. 
6-    غنوة جلول (سنية) وفازت في انتخابات  العامين 2000-2005 عن دائرة بيروت الثالثة.
7-    جيلبرت زوين (مارونية) وفازت في انتخابات العامين 2005-2009 عن دائرة كسروان. 
8-    ستريدا جعجع (ماروني) وفازت في انتخابات العامين 2005-2009 عن دائرة بشري. 
9-    صولانج الجميل (مارونية) وفازت في انتخابات العام 2005 عن دائرة بيروت الأولى .
10-    نايلة التويني (روم أرثوذكس) وفازت في انتخابات العام 2009 عن دائرة بيروت الأولى. 

 

 
شاهد الجدول كاملا
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
شاهد الجدول كاملا
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



أترك تعليق